منتــديـــات الأميـــر

ملتقي الشباب برنامج حواري،هدفه، إتاحة المجال أمام الشباب للتعبير عن أنفسهم وأفكارهم وعرض تصوراتهم ومواقفهم تجاه ما يدور حولهم من أحداث وتطورات محلية وإقليمية ودولية، ومن مستجدات فكرية وثقافية، وكذلك الحديث عن آمالهم وتطلعاتهم وعن مشكلاتهم وهمومهم ومحاولاتهم لتحقيق الآمال والتغلب على المشكلات، وذلك كله بهدف تطوير شخصية شباب المستقبل ورفع معنوياتهم وزيادة همتهم وتنمية إبداعاتهم وسلوكياتهم العملية عبر مجالات :
- المستوى الفكري والثقافي
- الطموحات والآمال
- المشكلات و التحديات
- الاسرة والمجتمع
- دور الشباب في صناعة الحاضر و المستقبل
- مكونات الوطن و الهوية و الانتماء
- الابداع
منتــديـــات الأميـــر


    أجمل روايات الحب في الأدب العالمي

    شاطر
    avatar
    đăŇĠξŕ ßóŷ
    المدير العام

    عدد المساهمات : 14
    تاريخ التسجيل : 22/02/2012
    العمر : 25

    أجمل روايات الحب في الأدب العالمي

    مُساهمة من طرف đăŇĠξŕ ßóŷ في السبت مارس 03, 2012 2:45 am

    تعتبر الروايات الرومانسية الأكثر انتشاراً على الإطلاق بين الأنواع المختلفة للأدب المعاصر. بل إن السينما العالمية عندما تريد إنتاج أفلام رومانسية مميزة وناجحة، فإنها تلجأ في الغالب للطريق المضمون، وهو عمل أفلام تعتمد على النصوص الأدبية الرومانسية التي لاقت إقبالاً كبيراً من القراء وحققت أعلى المبيعات.

    وفيما يلي، نستعرض معكم مجموعة من أشهر وأجمل الروايات الرومانسية في الأدب العالمي، والتي تحول معظمها لأفلام سينمائية خالدة، بل وأعيد إنتاج بعضها أكثر من مرة، وبأكثر من لغة:

    1 – كبرياء وتحامل (Pride and Prejudice)
    قد تكون رواية Pride and Prejudice الكلاسيكية التي ألفتها (جين أوستن) هي أشهر الروايات الرومانسية على الإطلاق، وقد تمت ترجمتها لجميع لغات العالم، كما أعيد إنتاجها أكثر من مرة في السينما بنجاح ساحق.

    تحكي الرواية قصة (إليزابيث بينيت) وعلاقتها الصعبة مع المتحفظ بارد العواطف رغم ذكائه (مستر دارسي). ورغم أن الحب لا يلبث أن يربط بين قلبيهما، إلا أنه يبقى أمامهما التغلب على الكبرياء وعلى بعض سماتهما الشخصية قبل أن يبدآ في الاستمتاع بروعة الحب.

    2 – آنا كارنينا (Anna Karenina)
    (آنا كارنينا) هي رائعة الأديب الروسي الشهير ليو تولستوي، وقد أعيدت طباعتها مئات المرات، وترجمت لعدة لغات حول العالم، وتحكي الرواية عن (آنا) الزوجة الشابة التي يدفعها القدر دفعاً إلى علاقة عاطفية قوية تضطرها للانفصال عن ابنها الوحيد... وبسبب تلك العلاقة يُلقى بها على هامش مجتمع حكم عليها بالازدراء والمهانة. وسر روعة رواية (آنا كارنينا) ليس في طبيعة الحكاية، فهناك المئات من هذه القصص، ولكن عظمتها تكمن أولاً في براعة المؤلف الذي نجح في التداخل مع الأحداث والتحرك بينها في سلاسة وسط طبقة من النبلاء الروس الذين ودعوا نظام الإقطاع القديم وانتقلوا إلى أرستقراطية جديدة.

    3 – جين إير (Jane Eyre)
    ينطبق على هذه الرواية الكلاسيكية لتشارلوت برونت نفس ما ذكر عن الروايتين السابقتين من حيث النجاح الذي ضمن لها الخلود. البطلة هنا هي الفتاة الشابة (جين إير) التي تربت في أحد الملاجيء، وعندما تغادره تجد نفسها في موقف لا تحسد عليه، حيث عليها الاختيار بين البقاء بجوار الرجل الذي تعشقه، وبين الأخلاق والمباديء التي تشكل جوهر شخصيتها.

    4 - (Outlander)
    هذه القصة الرومانسية المؤثرة والخيالية من تأليف ديانا جيبلدون، بطلتها فتاة من العصر الحديث تجد نفسها فجأة وقد عادت إلى الماضي وتحديداً إلى القرن التاسع عشر في سكوتلاندا حيث تقع في غرام رجل اسكوتلاندي، وتصبح مشكلتهما الأساسية هي كيفية البقاء معاً رغم أن كل منهما ينتمي لزمن يختلف عن الآخر.

    5 - قصة حب (Love Story)
    تنتمي هذه الرواية الرومانسية الشهيرة إلى السبعينيات من القرن العشرين، لكن تفاصيلها تصلح لكل زمان ومكان، حيث تتحدث عن شاب وفتاة يقعان في حب بعضهما البعض، ويتزوجان رغم معارضة عائلتيهما. ومعاً يكافحان ويحاولان تجاوز كل المصاعب والعقبات والمآسي حتى يظلا معاً إلى النهاية. الرواية من تأليف إيريش سيجال.




    6 – الدفتر (The Notebook)
    إذا انتقلنا للسنوات العشرين الأخيرة، سنجد أن من أجمل القصص الرومانسية التي حققت النجاح والشهرة الواسعة لمؤلفها قصة الدفتر (The Notebook)، والتي بدأ بها الكاتب الأمريكي نيكولاس سباركس مشواره الأدبي. القصة تقوم على أحداث حقيقية أبطالها هم أجداد زوجة المؤلف، وتدور معظمها خلال سنوات الحرب العالمية الثانية، في سياق مليء بالحنين والرقة وترسل للقاريء رسالة مفادها أن الحب الحقيقي لا ينتهي أبداً مهما مرت سنوات أو واجهت العلاقة ظروفاً قاسية.


    7 – ملحوظة: أنا أحبك (PS, I Love You)
    هذه القصة الفريدة نشرت لأول مرة عام 2004، وتأخذنا من خلالها المؤلفة الأيرلندية سيسيليا أهيرن إلى أجواء رومانسية غير مسبوقة من خلال أرملة شديدة الحب والإخلاص لزوجها الراحل، حتى أنها تكاد تتوقف عملياً عن كل مظاهر الحياة وتنعزل عن العالم. لكن الغريب أن زوجها نفسه هو من يأخذ بيدها وينتشلها من الحزن من خلال مجموعة خطابات عاطفية كتبها لها هو بنفسه قبل وفاته. وتكون هذه الخطابات هي السبيل لمواساة الزوجة العاشقة وتساعدها على مواصلة الحياة والبدء من جديد.


    8 – (The Moon-Spinners)
    نجحت المؤلفة ماري ستيوارت في قصتها The Moon-Spinners في مزج خيوط الرومانسية بالإثارة من خلال مغامرة تتم في اليونان. ومن خلال القراءة يشعر القاريء كما لو كان هو نفسه من سافر وزار المواقع المختلفة في القصة وعايش الأحداث، وهي مهارة اشتهرت بها المؤلفة.
    وقد تحولت هذه القصة إلى فيلم من إنتاج والت ديزني عام 1964، وحقق نجاحاً كبيراً آنذاك.


    9 – الشفق (Twilight)
    عندما يتحول الحديث المرعب عن مصاصي الدماء الذين يحرمون الآخرين من حياتهم إلى رواية غاية في الروعة والرومانسية، وإلى نوع جديد من مصاصي الدماء لم نعرفه من قبل.. نوع يعرف الحب والرحمة والإخلاص، ويرفض انتزاع أرواح البشر، فيتغذى على دماء الحيوانات... عندما يحدث ذلك، سنتذكر على الفور إدوارد كولن وأسرته، وقصة غرامه الكبير لبيللا سوان البشرية زميلته في المدرسة.

    ورغم أن هذه الرواية أثارت الكثير والكثير من الجدل، إلا أنها حققت نجاحاً لا ينكره أحد، وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من تاريخ الأدب العالمي الحديث، خاصة بعد تحويلها إلى سلسلة أفلام حصدت أعلى الإيرادات، ووضعت أبطالها الشباب على طريق الشهرة والنجاح.


    10 – شيء مستعار (Something Borrowed)
    في هذه القصة للمؤلفة إيميلي جيفن يتعرف القاريء على البطلة راتشيل التي طالما تحايلت على كل الأمور، وطوعت كل القواعد لصالحها، حتى أنها تتجرأ في حفل عيد ميلادها التاسع عشر، وتعترف بحبها لخطيب أعز صديقاتها دارسي، وتكون الطامة الكبرى عندما تكتشف الفتاتان أن الخطيب يبادل راتشيل نفس مشاعرها!
    هنا فقط يبدأ ضمير راتشيل في تأنيبها، ويمنعها من الاستمتاع بمشاعرها، واضعاً إياها في خيار صعب ما بينه وبين قلبها.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 20, 2017 6:20 am